مرتضى: بشارة مريم مناسبة لإعلان تمسكنا كلبنانيين بالوحدة الوطنية

رأى وزير الثقافة محمد مرتضى، لمناسبة عيد البشارة، أن “ثمة دروساً في بشارة مريم، منها التحرر من الخوف والتمسك المطلق بالحق والاستعاذة الدائمة من الشيطان الرجيم. يجب العمل على ثقافة سياسية تتركز على جمع اللبنانيين حول الحق والقيم والمصلحة المشتركة في حفظ التنوع والوعي لما يحاك لنا، والا لن ننجح في حفظ الكيان وصون سيادته”.

وأضاف، “رجائي أن يكون كل يوم من أيام السنة عيدا للبشارة نحيا في ظلال معانيه السامية، فكل يوم نحفظ فيه وحدتنا، وكل يوم نفرح فيه بتنوعنا، وكل يوم نحفظ فيه الآخر منا المختلف عنا، وكل يوم نحفظ فيه سيادة وطننا وننجيه من الفتنة والشرذمة والحرب الأهلية، تكون ايام عيد من وحي عيد البشارة”.​

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل