خاطر لأهالي عين زبدة: “وعدي الإخلاص إلكن ولبلادنا”

اعتبر مرشح القوات اللبنانية في البقاع الغربي داني خاطر، إلى ان “ساحات ضياعنا ملفى الحنين، التواصل مع الناس شيء ما من الدردشة مع عبق التراب، وحكايات الناس الحلوة المتعلقة بارضها وجذورها وبلدها، وبمعجن البركة وبسنابل الحقلة وتعب الايدين المليانة من ريحة ربنا”.

وقال خاطر، “تجولت مع اهل عين زبده الطيبين وشربت القهوة، وأكلت حلو العيد من ايدين ستات الضيعة، وسمعت منهم حكاياتهم وحللت في بيوتهم زائراً عزيزاً بضيافة وجوه مليانة من عنفوانها وكرمها واستقبالها للضيف وكأنه من لأهل البيت، وحسيت حالي كأني من أهل الضيعة من سنين”.

وأضاف، “خاطر ترك الضيعة وبقي فيها ليس كمرشح على النيابة، انما كصديق جديد أضيف على سجل عين زبده التي استقبلت بالرحاب كما عادتها مع ضروفها، مرشحاً جديداً واعداً سيادياً كل هدفه أن يكون بالبرلمان لاجل الناس، وأن يكون مع الناس لأجل بلاده.”

وتابع، “بدنا نضوي شمعة بهالعتمة بلكي تكون انت هالشمعة” قال له أحد شباب الضيعة، “ما بقدر كتر وعود انما وعدي كون مخلص الكن ولبلادنا واعمل المستحيل لاجل الناس”، أجاب خاطر قبل ان يترك الضيعة الى قرى أخرى تنتظر 15 أيار لتحقق ثورتها الفعلية في الصناديق.”

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل