جبل لبنان الشمالي يغلي

تُسجَّل، وفق مصادر مراقبة، “حالة غليان شعبية ناقمة، في دائرة انتخابية رئيسية بجبل لبنان الشمالي، مترافقة مع صعود أسهم حزب بارز، يتقدَّم المواجهة ضدّ منظومة الميليشيا والمافيا الحاكمة، في الأوساط الشعبية التي كانت لا تزال محايدة حتى فترة قريبة”.

وتشير المصادر ذاتها، لموقع القوات اللبنانية الإلكتروني، إلى أن “هذا التطور رفع منسوب الخشية لدى تيار سياسي من تعرُّضه لخسارة مدوّية في هذه الدائرة، وفق ما يتسرَّب من أجوائه، بعد فشل كل محاولاته اليائسة لشدّ عصب جمهوره من خلال ضخّ الشائعات ونبش القبور. خصوصاً أن النقمة الشعبية، تواكبها حالة من التضعضع لدى مناصريه جرّاء الصراع الداخلي المحموم بين مرشحيه”.

وتضيف، “الناس لم تعد تخفي نقمتها وقرارها، على الرغم من كل الإغراءات، بمعاقبة مَن أوصلها إلى حدِّ شحذ حبة الدواء ورغيف الخبز، بعد الوعود الوردية على مدى سنوات أنه في حال منحوا ثقتهم لهذا التيار وأوصلوه إلى الحكم سيحقق المعجزات. ليتبيَّن أنه أوصلهم إلى جهنم، على مراكب الفساد والصفقات والسمسرات والتنفيعات”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل