“فايزر” تبيع منتجاتها لدول فقيرة بسعر التكلفة

أكدت شركة الأدوية الأميركية العملاقة “فايزر”، اليوم الأربعاء، أنها سوف تبيع بعض أدويتها ولقاحاتها إلى 45 دولة فقيرة بسعر التكلفة، وذلك في إطار مبادرة تم الكشف عنها في منتدى دافوس الاقتصادي.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة ألبرت بورلا، خلال مؤتمر صحفي لعرض المبادرة في سويسرا، إنه “آن الأوان للبدء في سد الفجوة بشكل أكبر بين أولئك الذين يمكنهم الوصول إلى هذه الابتكارات وأولئك الذين لا يستطيعون ذلك”.

وأضاف، “حتى اليوم، انضمت 5 دول (السنغال ورواندا وغانا وملاوي وأوغندا) إلى هذا الاتفاق الذي يتمحور حول 5 مجالات علاجية، الأمراض المعدية والأورام والأمراض النادرة والأمراض الالتهابية وصحة المرأة”.

من جانبها، أوضحت المسؤولة في الشركة أنجيلا هوانغ، أن “ذلك يعني حصول حوالي 1.2 مليار شخص على الأدوية واللقاحات الحاصلة على براءة اختراع لشركة فايزر والمتوفرة في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي”.

وأشارت “فايزر” إلى أنه |إذا تم التفاوض على سعر أفضل في إطار الجهود المبذولة لتحقيق العدالة في مكافحة الوباء، فسيتم اعتماد هذا السعر”.

وبينت أن البيع بسعر التكلفة يعني أنه سيتم تضمين تكاليف التصنيع ونفقات النقل فقط بالنسبة للدول المعنية.

وأكدت أنه “إذا تم تطوير عقاقير أخرى مستقبلاً في هذه المجالات، فسيتم إدراجها تلقائياً في الاتفاق”.

وتهدف الاتفاقية إلى تطبيقها على جميع البلدان منخفضة الدخل وعلى 18 دولة منخفضة إلى متوسطة الدخل، بحسب التصنيف الذي حدده البنك الدولي.

يشار إلى أن الأمراض المعدية تؤدي إلى وفاة ما يقرب من مليون شخص كل عام في هذه البلدان الفقيرة، وفقاً لـ”فايزر”.​

المصدر:
Sputnik

خبر عاجل