واشنطن تشيد بالرياض

علق المتحدث السابق باسم وزارة الفاع الأميركية جون كيربي ، على تصريح الرئيس جو بايدن بأن السعودية “منبوذة”، قبل تأكيد المتحدثة باسم البيت الأبيض أمس الأربعاء على أن المملكة “شريك”.

وأوضح كيربي أن “الرئيس كان يرد طبعاً على مقتل جمال خاشقجي، وهي عملية قتل قامت بها هذه الإدارة في الواقع لتطبيق إجراءات المساءلة للمملكة العربية السعودية، لكن السعودية شريك مهم. والرئيس يؤمن بذلك”.

وتابع، “يعتقد الرئيس أيضا أن من المهم بالنسبة له أن يكون مستعدا وقادرا على مقابلة القادة في جميع أنحاء العالم، بصرف النظر عن هويتهم، ومن يمثلون، إذا كان ذلك في الواقع سيؤدي إلى تحسين مصالح الأمن القومي للولايات المتحدة”.

وأضاف كيربي، “وفي هذه الحالة، يعتقد الرئيس تماما أن هذا هو الحال. الآن، ليس لدينا رحلة إلى المملكة العربية السعودية للإعلان عنها أو الاجتماعات للتحدث عنها على وجه التحديد. لكن السعوديين هم مفتاح في جميع أنحاء المنطقة، وبصراحة تامة، في جميع أنحاء العالم..”

واستطرد، “من حيث مساعدة مصالح أمننا القومي. انظروا، طيارونا طاروا مع طياريهم وضربوا الصواريخ وضربوا أهدافا ضد داعش وبحارتنا وسفننا أبحروا مع سفنهم في البحر الأحمر في مهمات مكافحة الإرهاب”.

وكانت تصريحات مسؤولين أمريكيين لـCNN حول ترتيب لقاء محتمل بين بايدن، وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، قد أثارت تفاعلا أبرز التحول الكبير لسياسة الإدارة الأمريكية تجاه المملكة التي وصفها بايدن في تصريحات سابقة بأنها “منبوذة”.​

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل