“شمال المواجهة”: سمّينا سلام والتشتُّت يبقي المنظومة

أشار عضو كتلة شمال المواجهة النائب ميشال معوض الى أننا “سمينا القاضي نواف سلام لرئاسة الحكومة وأمام الخيارات المتاحة لمواجهة المنظومة وأمام تسمية اسم جديد يزيد من تشتت المعارضة اعتبرنا أن تسمية سلام الخيار الأفضل”.

واعتبر معوض “الأهم أنه لا يمكن الاستمرار بهذا الشكل وتشتُّت المعارضة عائق أساسي أمامنا للقدرة على التغيير وسيحولنا إلى قدرة غير مؤثرة وتشتتها سيبقي الأمور كما هي في شحاذة اللبنانيين وأن يصبحوا مشروع هجرة”.

وتوجه معوض “إلى المعارضة بنداء أنه لا يمكننا أن نكون قوة تغيير إلا بالتوحد وأتفهم أنه لا يمكننا الاتفاق على كل شيء لكن ما لا أفهمه ألا نتوحد في هذه الاستحقاقات المصيرية ما يؤدي إلى بقاء هذه المنظومة وتأتي بالأكثرية في وقت لم يعطها اللبنانيون هذه الأكثرية فيبقى الوضع كما هو عليه”.

وأكد أننا “ذاهبون نحو تشكيل كتلة نيابية في الأسابيع القليلة المقبلة مع النائبين أشرف ريفي وفؤاد مخزومي”.

ورأى معوض أنه “هناك مسؤولية جماعية في المعارضة ولا يجب أن يكون هناك حرب مصالح ويجب أن نكون واعين في الاستحقاقات المصيرية وإلا سنذهب بالبلد نحو الانهيار”.

وتضم كتلة شمال المواجهة النائبين ميشال معوض وأديب عبد المسيح.​

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل