ماكرون: لن أتجاهل الانقسامات السياسية العميقة في البلاد

لفت الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى أن “هناك انقسامات سياسية عميقة في البلاد، والتي أظهرتها نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة.” وقال ماكرون، اليوم الخميس، “لا يمكنني تجاهل الانقسامات، الانقسامات العميقة التي تعم بلادنا، والتي يعكسها تشكيل الجمعية الوطنية الجديدة. وعلينا أن نوضح خلال الأيام القليلة المقبلة حجم المسؤولية والتعاون الذي يمكن أن تقبله التشكيلات المختلفة في الجمعية الوطنية”.

وأضاف أنه “بحث مع قادة الأحزاب السياسية المعارضة في الجمعية الوطنية ولم يتوصل إلى إجابة مشتركة بشأن الاتحاد الوطني”، مشيراً إلى أنه “من الضروري التوصل إلى حلول وسط مع الأحزاب السياسية الأخرى الموجودة في الجمعية الوطنية من أجل خدمة المصلحة العامة للبلاد.”

وأوضح ماكرون أنه “سيتعين على المجموعات السياسية أن تقول بشفافية تامة إلى أين يمكنها أن تمضي من قوانين التصويت والقرارات الأخرى، لا يمكن لقوى سياسية اليوم أن تسن القوانين بمفردها”، مضيفاً أنه “يجب أن نتعلم كيف نحكم ونشرع بشكل مختلف وسنجد معا طريقا لتحقيق النجاح الجماعي”، مؤكداً على “أمور ملحة مثل القوة الشرائية والعمالة والبيئة وأزمة الطاقة والصحة.”

المصدر:
وكالة سبوتنيك الروسية

خبر عاجل