بعد تخليها عن العصا… الملكة إليزابيث تعود إلى ركوب الخيل

عادت الملكة إليزابيث الثانية بعد 9 أشهر من ابتعادها عن هوايتها المفضلة بطلب من الأطباء، إلى ركوب الخيل، بعد أيام من رؤيتها تقف من دون الاستعانة بالعصا الخاصة بها.

وعانت الملكة البالغة من العمر 96 عاماً صحياً من مشاكل عدة، لم يكشف عنها، جعلتها تتغيب عن مناسبات مهمة جداً قبل الاحتفالات باليوبيل البلاتيني وخلالها، لم يسبق لها أن تغيبت عنها، لكن على ما يبدو فإنها بدأت تستعيد نشاطها السابق.

وكشف مصدر موثوق لصحيفة “The Sun” البريطانية عن أن الملكة عادت إلى الاستمتاع بركوب الخيل وكانت تبدو سعيدة جداً.

واعتمدت ملكة بريطانيا أخيراً تصفيفة شعر جديدة؛ إذ ظهرت بإطلالة مختلفة بعد سنوات من الظهور بشعرها المصفف للخلف، وبدا أن الملكة لم تغير التصفيفة فقط، بل أيضاً ظهر شعرها أقصر بشكل ملحوظ من الخلف وعلى الجانبين.

وقامت الملكة بعدة لقاءات رسمية هذا الأسبوع، ظهرت خلالها بصحة جيدة ونشاط لافت، فإضافة إلى تصفيفة شعرها الجديدة، تخلت عن العصا التي اعتمدت عليها كثيراً أخيراً للوقوف والمشي، كما اختارت فساتين صيفية ملونة بألوان مبهجة ومطبعة بشكل مميز.

وكان الظهور الأول لها خلال زيارة رئيس أساقفة كانتربري في قلعة وندسور، يوم الثلاثاء الماضي، ليقدم لها تكريماً خاصاً ومميزاً للغاية من كنيسة إنكلترا، يقدم عادة في مراسم احتفالية خاصة تستضيفها كنيسة إنكلترا، ويقدم للشخصيات التي قدمت خدمات جليلة للكنيسة.

وورد هذا التكريم لتهنئة الملكة على احتفالها أخيراً باليوبيل البلاتيني؛ أي مرور 70 عاماً على إعلانها ملكة لبريطانيا.

أما اللقاء الثاني فجمعها بحاكمة ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية مارغريت بيزلي، في قلعة وندسور.​

المصدر:
سيدتي

خبر عاجل