جنبلاط من عين التينة: بقليل من العقلانية ‏يتحسن المستقبل

التقى رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، بحضور الوزير السابق غازي العريضي حيث جرى عرض للأوضاع العامة وآخر المستجدات السياسية.

وبعد اللقاء الذي استمر لأكثر من نصف ساعة قال جنبلاط، إنه “خلافاً للتحليلات وللأجواء أحياناً التشكيكية هذه الجلسة مفيدة جداً الى جانب جلسة الصداقة التاريخية التي قلائل من الناس يفهمونها الا الرفيق غازي وبعض الرفاق، لكن بعيداً عن جو التشكيك هناك بعض المؤشرات المقبولة، الاجتماع الاخير لوزراء الخارجية العرب يفسر لنا الى حد ما الخروج من جو الطوق او الحصار العربي وذلك نتيجة جهود بري وجهود الاخرين لكن بالتحديد بري، وأيضاً المساعدة القطرية للجيش اللبناني هي مؤشر وان شاء الله تأتي المساعدة الأميركية التي وعدنا بها للجيش ولقوى الامن واتفاق الاطار الذي نادى به بري وخرجنا عنه وأضعنا وقتاً، ومن ثم عدنا اليه بما يتعلق بـ23 و29 عدنا اليه”.

وأضاف، “بقليل من العمل والهدوء والعقلانية ان شاء الله المستقبل قد يتحسن وألا يضع بعض الفرقاء في الداخل شروطاً تعجيزية فيما يتعلق بتشكيل الحكومة”.

وحول موضوع المسيرات التي أطلقها حزب الله، أجاب جنبلاط، “العدو ليس مقصراً باستخدام الأجواء اللبنانية، أيضاً هناك قواعد للعبة التي للأسف البعض من اللبنانيين لا ينتبه لها ولا يراها، هناك قواعد للعبة العدو الاسرائيلي يستخدم الأجواء اللبنانية”. وحول ما إذا كان يخشى على لبنان من حرب اسرائيلية، قال، ” لا أبداً لا حرب”.

وعن سبب زيارته اليوم لبري أجاب، “لا تسألوني هكذا سؤال، انا اختار اليوم وغداً وبعد غد وبالأمس وقبل الامس الزيارة لهذا الموقع ولهذا الصديق نبيه بري”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل