تعميم نقابي حول بعض مفاهيم الصحّة النفسيّة

أصدرت رئيسة نقابة النفسانيين في لبنان الدكتورة ليلى عاقوري ديراني بعد تشاورها مع أعضاء مجلس النقابة تعميماً نقابياً، حول الصحّة النفسيّة والنظرة المجتمعيّة للمثليّة الجنسيّة – على وجه التحديد، وورد فيه:

-إذ نحرص على احترام القوانين المرعيّة الإجراء، نعلم علم اليقين أهميّة تطوير هذه القوانين لتتلاءم مع التطوّر العلمي من جهة، ومع السعي الدؤوب لحماية الفئات المهمّشة من الآثار النفسيّة التي قد تتركها وضعيّات التَنمُّر والتدليل وما يستتبعهما، من جهة أخرى،

-إذ نحرص على احترام المعتقدات والتقاليد المجتمعيّة والدينيّة المتعدّدة – والتي تشكّل غنى بيئتنا ورونقها، إلّا إننا نلفت الانتباه إلى أهميّة عدم الانجرار وراء بعض الاعتقادات التي لا تزال متداولة، على الرغم من اثبات عدم صحّتها ودقّتها – كالتي تُعرف بالعلاجات التحويليّة غير المجدية، من وجهة نظر العِلم المبني على الأصول المنهجيّة والموضوعيّة،

بناءً عليه، ومن قَبيل توخي الدقّة، نشدّد على أهميّة:

عدم استخدام الوصَمات والستيغما غير الدقيقة لبعض الظواهر الاجتماعية، وعدم اسداء النُصح غير المُستنِد إلى الدراسات العلميّة، حتى لا نزيد من تهميش الفئات المُهمّشة أصلاً، والتي قد تتبنى في بعض الأحيان – كردّة فعل لإثبات الوجود، نشاطات قد تُعتبر “استفزازيّة” من قِبل الكثيرين من أبناء مجتمعنا المتنوّع والذي نحترم.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل