ميقاتي بعد “مداهمة المركزي”: استعراض يعرّض البلد لاهتزاز لا تحمد عقباه

أبدى رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي “أسفه للطريقة الاستعراضية التي يتم فيها معالجة ملفات قضائية حساسة لها ارتباط بالاستقرار النقدي في البلاد، مما يعرّض البلد لاهتزاز لا تحمد عقباه”.

وقال إن “مداهمة المصرف المركزي بهذا الشكل الاستعراضي وسط تداخل الصلاحيات بين الأجهزة القضائية  ليس الحل المناسب لمعالجة ملف حاكم مصرف لبنان رياض سلامة. قلت وأكرر لسنا متمسكين بأحد، ولا ندافع عن أحد، بل نتمسك بالقضاء العادل بعيدا عن الاستنسابية، مع الحرص على سمعة لبنان المالية والمطلوب أن تتم معالجة هذا الملف بتوافق سياسي مسبق على حاكم جديد لمصرف لبنان، ولتأخذ القضية مجراها القانوني المناسب بعد ذلك”.

والتقى ميقاتي في السراي الحكومي اليوم قائد القوات الدولية العاملة في الجنوب (الـ”يونيفيل”) الجنرال ارولدو لازارو على رأس وفد، ضم نائب رئيس بعثة اليونيفيل جاك كريستوفيديس والمسؤولة السياسية صابرينا بفيفنر والكابتن فرناندو فورتون  والكابتن براين لاين والسيد البرتو كورديللا  والسيد عباس عوالا. وشارك في اللقاء المستشار الدبلوماسي لميقاتي السفير بطرس عساكر.

في خلال اللقاء جدد ميقاتي التزام لبنان بتنفيذ القرارات الدولية وتمسكه بدور ومهام قوات اليونيفيل العاملة في الجنوب.

بدوره أكد  قائد اليونيفيل مواصلة العمل والتعاون مع السلطات اللبنانية لتحقيق السلام والاستقرار في الجنوب. وأشار الى أن تقرير الأمين العام للأمم المتحدة عن عمل اليونيفيل ستعقد جلسة للتشاور بشأنه  في 21 تموز الحالي ليصار بعدها الى مناقشة تمديد مهمة الـ”يونيفيل” بناء على طلب لبنان.

والتقى ميقاتي رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان السفير رالف طراف وتم خلال اللقاء عرض لتطورات الأوضاع في لبنان والمنطقة.

واستقبل ميقاتي قائد الجيش العماد جوزف عون وعرض معه الوضع الأمني في البلاد.

واستقبل ميقاتي المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم  وتم البحث في الوضع الأمني اضافة الى الزيارة التي سيقوم بها ابراهيم الى العراق غدا.​

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل