تعيين رئيس لحكومة سريلانكا بعد ساعات من قمع محتجين

أكد الرئيس السريلانكي رانيل ويكريميسنغه، اليوم الجمعة، بعد ساعات من مداهمة القوات الأمنية مخيم محتجين وسط كولومبو، تعيين دينيش جواناواردينا رئيساً للحكومة.

وأدى حليف لعائلة راجاباكسا السياسية التي حكمت البلاد، وهو وزير سابق من حزب بودوجانا بيرامونا، اليمين بحضور الرئيس رانيل ويكريميسنغه، جالساً أمام ضباط جيش بالزي الرسمي في غرفة احتشد فيها نواب ومسؤولون، وفق “أسوشييتد برس”.

ومن المتوقع أن يؤدي باقي أعضاء مجلس الوزراء اليمين في وقت لاحق، اليوم.

كما قال منظمو الاحتجاجات إن ما لا يقل عن 50 متظاهراً أصيبوا، بينهم بعض الصحافيين الذين تعرضوا للضرب على أيدي قوات الأمن. وأفادت مصادر في أحد المستشفيات أنه استقبل اثنين منهم.

وأججت أزمة سريلانكا، الناتجة عن سوء الإدارة الاقتصادية وتداعيات الصراع في أوكرانيا، احتجاجات شعبية استمرت شهوراً وأجبرت في النهاية الرئيس جوتابايا راجاباكسا على الفرار من البلاد.​

المصدر:
العربية

خبر عاجل