مولوي يحتج على مقال “Liberation”: للاعتذار

أوضح مكتب وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال بسام مولوي، أن “الوزير يؤكد انه غير معني إطلاقاً بكل ما تم ذكره حول مرسوم تجنيس جديد، ولم تقم الوزارة بأي إجراء بخصوص أي مشروع مرسوم من هذا النوع وترفض السير بهكذا مشروع”، مشيراً الى أنه “وجه كتاباً الى صحيفة Liberation معبّراً عن احتجاجه على مضمون المقال في ما يخص وزارة الداخلية والبلديات، طالباً الاعتذار وتصحيح الخبر، ومحتفظاً بحقه في الادعاء على الصحيفة المذكورة. كذلك وجّه كتاباً الى السفيرة الفرنسية في بيروت آن غريو لأخذ العلم بذلك”.

كما أكد مولوي، اليوم الخميس، لـLBCI أن “التوقيع على أي مرسوم تجنيس غير وارد لديه”.

وفي السياق، أوضح مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية سابقاً اليوم، أن “ما نشرته صحيفة ليبراسيون الفرنسية عن بيع جوازات سفر لبنانية لغير لبنانيين خبر كاذب ‏ولا أساس له من الصحة”.

وبدوره، أشار المكتب الإعلامي لرئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي في بيان أنه “يتم تداول أخبار صحافية عن مرسوم تجنيس قيد الاعداد. إن دولة الرئيس يؤكد أن هذا الموضوع ليس مجال بحث لديه على الاطلاق. اقتضى التوضيح”.​

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل