الجهة الجنوبية من الأهراء بخطر؟

أكد وزير البيئة في حكومة تصريف الأعمال ناصر ياسين أن أهراء مرفأ بيروت مقسومة الى قسمين، الجهة الشمالية والجنوبية، الجنوبية ثابتة ومستقرة حتى الساعة وليس هناك خطراً عليها وهي خاضعة للرقابة الدائمة، بينما الجهة الشمالية هي التي تضررت أكثر جراء الانفجار، لافتاً الى أن قرار مجلس الوزراء كان بالهدم وتم التريث بهذا الموضوع لمدة سنتين احتراماً لضحايا الانفجار مما أدى الى انهيارها، وحتى قاضي التحقيق أعلن أنه لم يعد بحاجة لجمع أي أدلة منها ويمكن هدمها.

 

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل