استثمارات أميركية جديدة في مصر

ذكرت وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية، أن “شركة أباتشي الأميركية تعتزم ضخ المزيد من الاستثمارات بمناطق امتيازها بالصحراء الغربية بمصر، لتحسين إنتاجية آبار النفط المتقادمة”.

بالإضافة لتكثيف أنشطة البحث والاستكشاف وتحقيق اكتشافات جديدة في ضوء النتائج المتميزة لعمليات الكشف السيزمي، والتي أظهرت إمكانات ومكامن بترولية واعدة.

وقال وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، اليوم الاثنين، خلال لقائه مع رئيس شركة “أباتشي” جون كريستمان ، إن
“التكنولوجيات المتطورة التي ستوفرها الشركة ستفتح آفاقاً أوسع للبحث والاستكشاف في طبقات عميقة لم تكن ممكنة من قبل”.

وبحث الجانبان مجالات عمل الشركة في مصر بمناطق امتيازها، بالإضافة إلى خططها خلال الفترة المقبلة، في ظل رغبة كبيرة من الشركة لتوسعة أنشطتها في مصر وزيادة الإنتاج، فضلاً عن تطوير منظومة العمل بالشركتين المشتركتين مع “أباتشي” (خالدة وقارون) في ضوء مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين في هذا الإطار خلال مؤتمر “إيجبس 2022” وتفعيل دمج الشركتين.

من جانبه، أكد كريستمان “التزام أباتشي بتكثيف أنشطتها في مصر باعتبارها أهم مناطق عمل الشركة على مستوى العالم، وتطبيق أحدث التكنولوجيات في مجالات البحث والاستكشاف، وتحسين إنتاجية الآبار المتقادمة، لرفع معدلات الإنتاج، بالإضافة إلى المساهمة في تنفيذ برامج تدريب العاملين بقطاع البترول”، مشيداً بما شهده قطاع الطاقة بمصر خلال الفترة الماضية من تطوير والخطوات الإيجابية نحو التحول لمركز إقليمي للبترول والغاز”.​

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل