اعتصام امام المحل التجاري الذي تعرض لسطو مسلح في الهرمل

نفذ اهالي مدينة الهرمل اعتصاماً في حي السبيل امام محل الحاج احمد التالا الذي تعرض أمس الأحد لعملية سطو مسلح وإطلاق نار في وضح النهار، وبعد قطع الطريق لبعض الوقت توجه المعتصمون الى امام سرايا الهرمل حيث تم رفع لافتات تطالب بفرض الامن، وعّدم تغطية المجرمين وملاحقتهم وسوقهم الى القضاء لنيلهم الجزاء المطلوب.

وتلي مفتي الهرمل الشيخ علي طه بيان باسم مخاتير القضاء “يدين ويستنكر الجريمة التي تطال اهالي كامل المنطقة مطالبين الدولة والاجهزة الامنية والعسكرية للحد من هذه الظاهرة الغريبة والفريدة عن المنطقة، مطالبين الرؤساء الثلاثة سرعة التدخل كي لا تلجأ الاهالي الى خطوة الامن الذاتي وما تحمله هذه الخطوة من مخاطر”.

كما كان هناك كلمة لرئيس بلدية الهرمل الحج صبحي صقر الذي وضع الجريمة برسم الرؤساء الثلاث مطالباً باسم اهالي الهرمل واطفالها “قائد الجيش اللبناني جوزيف عون بسرعة التدخل والحسم بهذه الجريمة الغريبة عن المنطقة وغيرها من الجرائم التي اصبحت تكثر في القضاء متحدثاً باسم اهالي المنطقة وعائلاتها وعشائرها ان لا غطاء على أحد من المجرمين”.​

المصدر:
الجديد

خبر عاجل