وثائق سرية تقلب الموازين لصالح آمبر هيرد مجدداً

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة باسم الممثل العالمي ​جوني ديب​ الذي بات عرضةً للهجوم بعد الكشف عن عدد من الوثائق السرية التي قد تقلب عليه الموازين مجددا ولصالح الفنانة العالمية ​آمبر هيرد​.

وتفيد بعض التقارير الأجنبية أن المحكمة الأميركية احتفظت ببعض الوثائق السرية بعد انتهاء قضية جوني ديب وآمبر هيرد، حيث أقدم ديب على رفع دعوى ضد هيرد بسبب مقال نشرته عام 2018 مشيرة إلى أنها كانت في وقت سابق تتعرض للعنف المنزلي من دون أن تذكر اسمه في المقال، فريق الدفاع الخاص بجوني ديب لم يتدارك الأمور كما يجب، إنما حاول إدانتها بنشر صور عارية لها.

المصدر:
الفن

خبر عاجل