“مبارح شحن العيلة ع نيويورك”

تعتبر مصادر سياسية متابعة، عبر موقع القوات اللبنانية الإلكتروني، أن “محاولة رئيس الجمهورية ميشال عون تمنين اللبنانيين بأنه امتنع عن الذهاب إلى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، لتوفير الكلفة المادية للرحلة، تحسّساً منه بالوضع المالي الصعب الذي تمر به الخزينة، أمر مضحك مبكٍ، وحرص مزيَّف في غير مكانه”.

وترى المصادر ذاتها، أن “هذه الحِجِّة لا تعدو كونها تأتي في سياق التراشق المتبادل وتسجيل النقاط بين عون ورئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي، إذ يتبادل الطرفان رفع المسؤولية عن التعطيل الحاصل في الملف الحكومي”.

وتذكّر المصادر الرئيس عون، أنه “بالأمس، وفي رحلة رسمية سابقة إلى نيويورك، (شَحَنَ) العائلة كلها ومعظم الحاشية وعشرات المقرَّبين على نفقة الخزينة، وباتت الزيارة الرسمية أشبه برحلة سياحية عائلية، فيما وفود دول عظمى وكبرى كانت تُعدّ على الأصابع. فهل يريدنا أن نصدِّق فعلاً أنها استفاقة وصحوة متأخرة حرصاً على المال العام، بعد سنوات من هدر المليارات على كهرباء مقطوعة وسدود فارغة، وعشرات الأمثلة غيرها؟”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل