الأمن الداخلي مهدّد

توقفت مصادر “اللواء” عند ما يروج من أخبار وروايات عن أسباب القرار المتخذ بإعفاء العراقيين الوافدين إلى لبنان من الحصول على التأشيرة المسبقة، ومدى تأثير هذا القرار بتعريض الامن الداخلي للخطر، جراء امكانية تسرب عناصر ارهابية من تنظيم داعش او غيره من العناصر الحزبية المتطرفة إلى الداخل اللبناني وطالبت وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال بسام مولوي بتفسير موجبات هذا القرار ووضع حد لكل ما يتردد ويشاع حول هوية واهداف المستفيدين منه.

المصدر:
اللواء

خبر عاجل