بالصورة: شاطئ طرطوس بعد غرق الزورق اللبناني؟

تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة ادعى ناشروها أنها لشاطئ طرطوس اليوم الجمعة، تزامناً مع إعلان السلطات السورية واللبنانية مقتل العشرات من المهاجرين غير الشرعيين قبالة السواحل السورية. إلّا أن الادعاء غير صحيح، فالصورة قديمة وهي لحادثة غرق قبالة السواحل التركية عام 2015.

ويظهر في الصورة ثياب وأحذية على طول الشاطئ. وهي ملتقطة من الشاشة بتاريخ 23 أيلول 2022 من “فيسبوك”. وورد في التعليق المرافق “هكذا أصبح شاطئ طرطوس صباح اليوم… ثياب ضحايا المركب الذي يقل سوريين ولبنانيين لفظها البحر إلى الشاطئ”.

وبدأ انتشار هذه الصورة حاصدة عشرات المشاركات والتعليقات عبر “فيسبوك” و “تويتر” تزامناً مع إعلان السلطات السورية واللبنانية مقتل العشرات في حادثة غرق مركب يقل مهاجرين غير شرعيين قبالة السواحل السورية، بينما تم إنقاذ عشرين شخصاً.

إلا أن الصورة لا علاقة لها بحادثة الغرق الأخيرة. إذ أظهر التفتيش عبر محركات البحث أنها منشورة عبر موقع “ألامي” للصور في الثاني من أيلول 2015 لأغراض مهاجرين سوريين غير شرعيين غرقوا قبالة السواحل التركية.​

المصدر:
AFP

خبر عاجل