جيجي ودي كابريو يتجنبان عدسات الكاميرات بعد تناولهما العشاء معاً

يسعى أبرز ثنائي في هوليوود حالياً ليوناردو دي كابريو وجيجي حديد إلى تجنب عدسات الكاميرات والتخفي بعد تداول أنباء عن علاقة غرامية تجمع الثنائي الشهير، وأحدث ما يؤكد هذه الأخبار خروجهما سوياً لتناول العشاء في أحد مطاعم مدينة نيويورك.

وشوهد ليوناردو دي كابريو يخرج من مطعم Ciprani في نيويورك بشكل سري رفقة أحد أصدقائه الذي كان يتناول معه وجيجي العشاء، يوم الأحد، وفق صحيفة “ديلي ميل”.

وارتدى ليو جاكيت سوداء مع قبعة وغطى وجهه بكمامة، ونسق مع إطلالته سروالاً أسود وحذاء أبيض.

أما جيجي فخرجت بمفردها من المطعم نفسه وكانت ترتدي بنطلونا رمادي اللون، وسترة جلدية باللون الأسود، وأكملت إطلالتها بشال أزرق حاولت أن تخفي وجهها فيه خلال خروجها.

ويأتي الحديث عن العشاء الذي جمع الثنائي من دون التقاط صور لهما سوياً داخل المطعم، بعد لقاءات عديدة جمعتهما وكان آخرها منذ أسابيع خلال حفل الهالوين.

من جانبه، قال مصدر مقرب من جيجي موقع “بيبول” في وقت سابق من هذا الشهر، إن “ليو وجيجي يلتقيان ببعضهما البعض في نيويورك عندما يستطيعان.. وهي سعيدة بمواعدة ليوناردو”.

وتابع “تبدو سعيدة جداً ومتحمسة للقائه. جيجي منجذبة له. وهو يعاملها بطريقة جيدة. تجد جيجي ليوناردو ناضجاً وجذاباً”.

المصدر:
العربية

خبر عاجل