تونس تقلّص أيام مهرجان قرطاج المسرحية

تنطلق من الثالث حتّى العاشر من كانون الأول المقبل الدورة الثالثة والعشرون من أيام قرطاج المسرحية في تونس بمشاركة 82 عرضاً من 23 دولة عربية وأجنبية.

وقالت مديرة المهرجان نصاف بن حفصية في مؤتمر صحافي يوم الجمعة، إن المميز في هذه الدورة هي أن العروض المقدمة جميعها حديثة وهي من إنتاج هذا العام، ولم تستهلك في مهرجانات متعددة بالمنطقة.

وأضافت أنه بجانب العروض المسرحية هناك ندوات وورش تدريب مكثفة منها ندوة تناقش “آفاق إنتاج وترويج المسرح العربي والأفريقي” وأخرى بعنوان “موليير في مرآة المسرح العربي والأفريقي”.

وأشارت مديرة المهرجان إلى أن الوضع الاقتصادي العام للبلاد والعالم فرض على المنظمين ترشيد الميزانية مما أدى إلى تقليص عدد أيام المهرجان دون المساس بمكوناته الرئيسية وأقسامه.

وتتوزع العروض المشاركة على ثمانية أقسام منها عروض المسابقة الرسمية ومسرح العالم ومسرح الطفل ومسرح المدارس والهواية وعروض الشارع ومسرح الحرية الذي يقدم لنزلاء السجون.

وتشمل المسابقة الرسمية 12 عرضا بينها عرضان من تونس هما “ضوء” للطاهر عيسى بن العربي و”تائهون” لنزار السعيدي مع عروض من السودان ومصر وفلسطين وسوريا ولبنان والعراق والجزائر والمغرب والكونغو الديمقراطية والسنغال.

وسيكرم المهرجان في هذه الدورة عددا من الرموز المسرحية التونسية مثل علاءالدين أيوب وسلوى محمد ومحمد اليانقي ومحمد العوني وفاطمة بن سعيدان.

كما يكرم من خارج تونس الممثلة سهير المرشدي من مصر والممثل أيمن زيدان من سوريا والباحث المسرحي قاسم بياتلي من العراق والكاتب المسرحي حبيب ديمبيلي من مالي.

خبر عاجل