إليكم فوائد الكستناء

تحتوي الكستناء على العديد من الفوائد الصحية. بدءاً من محتواها العالي من الألياف، من هنا فهي تساهم في تحفيز العبور المعوي، عبر تحريك الأمعاء. والألياف الغذائية تحجز السكريات والدهون، وبالتالي تقلل من معدل الامتصاص، مما يسمح بتحكم أفضل في الكوليسترول والسكر في الدم. تشارك في صحة الفلورا المعوية، مما يجعل من الممكن منع ظهور العديد من الأمراض مثل سرطان القولون أو أمراض القلب والأوعية الدموية. وتساعد الألياف الغذائية على التحكم في الشهية بشكل أفضل لأنها تساعد على الشعور بالشبع. تحتوي حصة 100 جرام من الكستناء على 4 جرامات من الألياف.

توفير الطاقة للجسم

تحتوي الكستناء على الكربوهيدرات التي توفر الطاقة للجسم. وتزود الـ”كربوهيدرات” خلايا جسم الإنسان بالطاقة. من بين الـ”كربوهيدرات”، نميز السكريات (أو الكربوهيدرات البسيطة)، التي غالباً ما يكون لها طعم حلو (الجلوكوز ، الفركتوز ، الجالاكتوز ، المالتوز ، اللاكتوز ، السكروز)، والنشويات (أو الكربوهيدرات المعقدة)، وهي ضرورية لمساهمتها في الطاقة، وهضمها في الأمعاء ويتم امتصاصها بشكل رئيسي على شكل جلوكوز ، كما تؤكد الوكالة الوطنية لسلامة الغذاء والبيئة والصحة المهنية (ANSES).

الكستناء غنية بالـ”فيتامينات”

تحتوي الكستناء على “الفيتامين أ” (الريتينول)، البيتاكاروتين (بروفيتامين أ)، فيتامين دي  (كولي كالسيفيرول)، فيتامين إي  (توكوفيرول)، فيتامين ك (K1 , K2 )، فيتامين C، ومجموعة الفيتامين بي B ( B1,B2,B3,B5,B6,B9,B12).

حماية من السرطان والسكري وأمراض القلب

تحتوي الكستناء على العديد من الفوائد الصحية. فمحتواها العالي من الألياف يحجز السكريات والدهون، وبالتالي يقلل من معدل الامتصاص، مما يسمح بتحكم أفضل في الكوليسترول والسكر في الدم. ميزة أخرى للألياف، أنها تشارك في صحة الفلورا المعوية مما يجعل من الممكن منع ظهور العديد من الأمراض مثل سرطان القولون أو أمراض القلب والأوعية الدموية. تساعد الألياف الغذائية على التحكم في الشهية بشكل أفضل لأنها تساعد على الشعور بالشبع. تحتوي حصة 100 جرام من الكستناء على 4 جرامات من الألياف.

المصدر:
سيدتي

خبر عاجل