“الخليج” مستعدّ لمساعدة لبنان

حجم الخط

عُلم أنّ السفير السعودي وليد بخاري قال في بكركي، إن “المطلوب اليوم رئيس مقبول من الجميع وأن يكون على علاقة جيدة بمختلف الدّول، وأشارت المعلومات إلى أنّ البطريرك، فهم من كلام بخاري أن المملكة تحبّذ رئيساً لا ينتمي إلى أي محور سياسيّ”.

وكشفت مصادر دبلوماسية خليجية لـ”السياسة”، عن أن “المسؤولين اللبنانيين يتحملون مسؤولية أساسية في بقاء الوضع على ما هو عليه، الأمر الذي يحتم توافقهم على رئيس وسطي، لتجاوز هذا المأزق، في ظل استعداد خليجي دائم للمساعدة، وتحت هذا العنوان يأتي تحرك السفراء العرب في لبنان”.​

المصدر:
السياسة الكويتية

خبر عاجل