مواصلة التحقيق الأوروبي… “استفسارات حول شركة رجا سلامة”

حجم الخط

واصلت الوفود الأوروبية تحقيقاتها في بيروت بالملفات المالية العائدة لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة وشقيقه رجا وشركة “فوري” التي يملكها الأخير، إذ تمّ الاستماع أمس الثلاثاء، إلى شاهدين هما رئيس مجلس إدارة بنك الموارد الوزير الأسبق مروان خير الدين بحضور وكيله القانوني مالك ارسلان، والنائب السابق لحاكم مصرف لبنان أحمد جشي، وحضر عن الجانب اللبناني المحاميان العامان لدى محكمة التمييز القاضيان ميرنا كلاس وعماد قبلان، اللذان أدارا الجلسة وتوليا طرح الأسئلة على الشاهدين.

ولم تواجه التحقيقات أي معوقات قانونية أو لوجستية، وفق تعبير مصدر قضائي متابع لمسارها، الذي أكد لـ”الأنباء” أن “القضاة الأوروبيين حصلوا في جولات التحقيق على مدى يومين على الأجوبة المطلوبة، وأنهم طرحوا كل الأسئلة رغم كثرتها وتشعباتها”. وأشار إلى أن “الفريق الأوروبي مرتاح للتعاون اللبناني معه وبما يسهل مهمته”.

ويواجه نواب حاكم المركزي السابقين أسئلة حول قرارات اتخذها المجلس المركزي لمصرف لبنان في السنوات الماضية، وقال المصدر القضائي إن “الأسئلة الموجهة إلى مدراء المصارف وأصحابها حول الحسابات العائدة لرجا سلامة فيها والتحويلات التي حصلت إلى حسابات عائدة له ولشقيقه رياض في الخارج”.

وأشار إلى أن “استفسارات عديدة تطرح حول دور شركة فوري التي يملكها رجا سلامة، والتي مارست دور الوسيط في عملية بيع سندات اليوروبوند، ويشتبه بأن المبالغ التي تقاضتها كعمولة جرى تحويلها إلى المصارف الأوروبية”.

وأكد المصدر القضائي اللبناني أن “التحقيق يسير بالشكل الصحيح وضمن التعاون القضائي وبما يحفظ السيادة الوطنية». ورفض المصدر تحديد موعد الجولة الثانية من التحقيقات”، ولفت إلى أن “القضاة الأوروبيين سيحددون الخطوات المقبلة بعد انتهاء جولة التحقيق الأولى يوم الجمعة”.​

المصدر:
الأنباء الكوتية

خبر عاجل