زهرا: “القوات” رأس حربة ضد سياسة “الحزب” العدائية

حجم الخط

لفت النائب السابق أنطوان زهرا إلى “خطاب الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله الأخير، عن مصر يحمل رسالة إلى الداخل”، مشيراً إلى أنه “أطلق مقارنة، ليقول لجمهوره أن خيارته هي الصحيحة وأن لبنان ليس حدقة عين لأميركا”.

وأوضح زهرا، عبر “العربية/ الحدث”، أننا “كلنا نعلم أن الفساد الإداري موجود في كل دول العالم إنما وصل إلى هذه المفاعيل الكارثية نتيجة انقطاع لبنان عن رئته العربية”.

ورأى أن “نصرالله ينزع عن نفسه مسؤولية الأزمة في لبنان ويُمرّك الوقت ليقول لجمهوره إن الدول الغربية لا يهمها مصلحة لبنان، كما إيران والصين”، موضحاً، “ماذا لو سألنا نصرالله عن مستوى الحياة في إيران وسوريا؟”.

وأشار إلى أن “أهم علامات ضعف نصرالله حالياً، هي مخاطبة جمهوره تحديداً، إذ نلاحظ ذلك في حديثه الأخير عن مَن طبّع مع إسرائيل علماً أنه حصل تعهّد بين حزب الله وإسرائيل على وقف الاستفزازات بعد ترسيم الحدود البحرية، وبالتالي هذا الهاجس ليس موجوداً لدى أحد إلا لدى من ارتكب التطبيع”.

وتابع، “من علامات الضعف أيضاً، اقناع جمهوره بشكل متكرر”، مشدداً على أن  “المعارضة وتحديداً حزب القوات اللبنانية، فهي رأس حربة ضد سياسة حزب الله العدائية تجاه الدول الصديقة، ومشروع نصرالله”.

ولفت إلى أننا “نتفهّم الموقف السعودي والدولي تجاه لبنان، إذ إن سياسية الحزب أصبحت سياسة لبنان الخارجية بظل عهد رئيس الجمهورية السابق ميشال عون، وهذا ما دفعنا للمعارضة الشرسة على حزب الله وحلفائه”.​

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل