تركيا توقف المحادثات مع السويد وفنلندا لانضمامهما للـ”ناتو”

أعلنت السلطات التركية، عن “إيقاف الاجتماعات والمحادثات الثلاثية مع السويد وفنلندا، حول انضمامهما لحلف الناتو، إلى أجل غير مسمى”.

وذكرت مصادر دبلوماسية، أنه “بناء على طلب الحكومة التركية، تم وقف الاجتماعات مع السويد وفنلندا، من دون تحديد موعد لاستئنافها”.

ووفقا له، “كان من المقرر عقد الاجتماع التالي في شباط في بروكسل”.

وتأتي مطالب أنقرة بعد إقدام المتطرف راسموس بالودان، على إحراق نسخة من القرآن، يوم السبت الماضي أمام السفارة التركية في العاصمة السويدية ستوكهولم.

وقالت وزارة الخارجية التركية، إن “حرق القرآن الكريم يشير إلى مستوى العنصرية والتمييز في أوروبا”.

ودانت السعودية والكويت والإمارات وروسيا تصرف بالودان.

ويوم الاثنين، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه “على السويد ألا تنتظر بعد الآن من أنقرة أن تتخذ أية خطوة في إطار قبول انضمام السويد لحلف الناتو، على خلفية إحراق القرآن”.

وأضاف، “تريدون دعم المنظمات الإرهابية، وتدعمون من يعادون الإسلام، وتريدون منا أن ندعم انضمامكم للناتو، هذا الأمر لن يكون إطلاقاً”.

وأردف الرئيس التركي، “نقول بوضوح… لا تنتظر السويد بعد الآن أي دعم منا لانضمامها لحلف الناتو، نقول بوضوح إنه لا يحق لأحد أن يهين القيم المقدسة لنا”.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل