بكركي: السعودية تحض اللبنانيين على تحمل المسؤولية

حجم الخط

أكد مدير مكتب الاعلام والبروتوكول في الصرح البطريركي وليد غياض لـ”لبنان الحر” أن “السفير السعودي وليد بخاري سيقوم بجولة على بعض القيادات واراد ان يستهلها من بكركي وكان التأكيد على دعم المملكة للاستقرار والسيادة في لبنان وهذه الأمور تم بحثها في لقاء باريس والذي وضع البخاري البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في اجوائه والذي شدد على استقلال لبنان والقرارات الدولية ودعم لبنان للخروج من الازمة الحالية والتزامه بخارطة طريق الإنقاذ وكل المبادرات الخيرة التي تقوم بها الدول لخلق شبكة امان”.

وعن الاستحقاق الرئاسي، أجاب غياض ان “المملكة تحض اللبنانيين على تحمل المسؤولية امام انهيار الوضع الاقتصادي في لبنان وضرورة الخروج بأسرع وقت بحل لموضوع رئاسة الجمهورية”.

وردا على سؤال حول طرح المملكة أسماء رئاسية، أشار فياض الى ان “المملكة، وكما قال البخاري، لا تدخل في الأسماء بل تدعم مواصفات رئيس انقاذي مهمته اخراج لبنان من هذه الدوامة والا يكون منغمسا او متورطا في قضايا فساد مالي او سياسي”.

ولفت غياض الى ان “السفير السعودي متفائل جدا لان التفاؤل يفتح باب الحلول ويخرجنا من أي حال سلبية وان الراعي أجاب في المقابل ان الانسان هو من يدير الاحداث وليست هي من تديره”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل