باريس هيلتون: هكذا خدعت ترمب

حجم الخط

كشفت نجمة تليفزيون الواقع الأميركية باريس هيلتون، عن  أنها “تظاهرت بالتصويت لصالح الرئيس السابق دونالد ترمب في الانتخابات الرئاسية لعام 2016، لكنها في الواقع لم تدل بصوتها له”، بحسب ما كشفت صحيفة “ذا هيل”.

وقالت هيلتون، “عندما سُئلت في مقابلة مفاجئة، عمن صوت له في الانتخابات، تظاهرت أنني صوتّ لصالح دونالد ترمب لأنه كان صديقا قديما للعائلة وكان يمتلك أول وكالة عارضة أزياء وقعت معها، لكن عندما ذهبت إلى وكالة عرض أزياء أخرى، كان غاضبا وأخذ يصرخ بطريقة أخافتني جداً”.

والمقابلة التي تشير إليها هيلتون في كتابها هي مع محطة تلفزيونية أسترالية بعد أيام قليلة من سباق البيت الأبيض لعام 2016، وأجابت حينها على سؤال عما إذا كانت قد صوتت لصالح ترمب بالقول: “لقد عرفته منذ كنت طفلة صغيرة.. لذا نعم”.

المصدر:
العربية

خبر عاجل