موكوفا تتأهل لمواجهة جوف في نصف نهائي أميركا

حجم الخط

حققت التشيكية كارولينا موكوفا إنجازا غير مسبوق في مسيرتها الرياضية، وتأهلت إلى الدور قبل النهائي في بطولة أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز) آخر بطولات “جراند سلام” الأربع الكبرى هذا الموسم، بفوزها الثمين 6 / صفر و6 / 3 على الرومانية سورانا سيرستيا مساء الثلاثاء (صباح اليوم الأربعاء بتوقيت جرينتش).

وتلتقي موكوفا، 27 عاما، المصنفة العاشرة للبطولة، في الدور قبل النهائي، مع الأمريكية كوكو جوف، 19 عاما، التي تأهلت لنفس الدور بالفوز على اللاتفية إيلينا أوستابينكو 6 / صفر و6 / 2 مساء الثلاثاء في مباراة أخرى بدور الثمانية.

وتخوض اللاعبتان الدور نصف النهائي لفلاشينج ميدوز للمرة الأولى في مسيرتيهما الرياضية.

واحتاجت موكوفا إلى ساعة واحدة و38 دقيقة لتتغلب على منافستها الرومانية، والتأهل إلى المربع الذهبي في فلاشينج ميدوز للمرة الأولى.

وقالت موكوفا عن منافستها التالية جوف: “إنها لاعبة رائعة. وستكون الجماهير في صفها. ستكون المباراة معها صعبة للغاية”.

وأطاحت كوكو جوف باللاتفية أوستابينكو في 68 دقيقة لتصبح أول أمريكية تبلغ المربع الذهبي في فلاشينج ميدوز، وهي دون العشرين عاما، منذ أن نجحت الأسطورة سيرينا وليامز في هذا عام 2001.

وكانت أوستابينكو المصنفة الـ20 للبطولة فجرت مفاجأة كبيرة في الدور الرابع عندما أطاحت بالبولندية إيجا شفيونتيك، وحرمتها من مواصلة رحلة الدفاع عن اللقب.

وعلقت جوف على هذا قائلة: “هذا يعني الكثير بالنسبة لي. أن يتم ذكري في جملة واحدة مع سيرينا أمر رائع. إنها أعظم لاعبة في التاريخ… إنها مثلي الأعلى”.

وتدرك جوف أن أمامها عملا كثيرا من أجل الاقتراب من إنجازات سيرينا، التي حصدت لقب فلاشينج ميدوز ست مرات من بين 23 لقبا توجت بها في بطولات “جراند” سلام الأربع الكبرى خلال مسيرتها الرياضية.

وتحلم جوف بإحراز أول لقب لها في فلاشينج ميدوز من خلال النسخة الحالية، التي شهدت خروج عدد من المصنفات البارزات في البطولة.

وقالت جوفغ إن: “ينتابني شعور رائع. إنني سعيدة للغاية… في العام الماضي، خست مباراتي في دور الثمانية للبطولة، وأردت هذه المرة أن أقدم ما هو أفضل. ما زال المشوار طويلا أمامي”.

وأوضحت أن: “الحقيقة أنني لم أشعر بالراحة طيلة المباراة، وحتى النقطة الأخيرة. أعلم مستوى منافستي جيدا. إنها منافسة صعبة للغاية. إنها من اللاعبات البارزات وقدمت بطولة رائعة”.

أضافت: “هناك مقولة في كرة السلة بأن (الدفاع يحسم المباريات). هذا لا ينطبق دائما على التنس، ولكنه حدث في هذه المباراة”.

أما علق نوفاك ديوكوفيتش على تأهله لنصف نهائي أمريكا المفتوحة، مساء اليوم الثلاثاء، بعد التغلب على الأمريكي تايلور فريتز بثلاث مجموعات دون رد.

وقال ديوكوفيتش في تصريحات عقب المباراة نقلتها شبكة “بي بي سي”: “هذه الرياضة منحتني الكثير في حياتي، أتيت من صربيا وهي بلد مزقتها الحرب عندما كنت صغيرا، واجهت الكثير من الصعاب في بدايتي، وكان علي تحمل الكثير كي أحصل على فرصة للسفر وممارسة رياضة دولية”.

أضاف: “كنت محظوظا بمقابلة بعض الأشخاص أصحاب المعرفة والشغف، ودون دعمهم ودون والدي، لم أكن لأتواجد هنا اليوم دون حبهم وتضحيتهم”.

تابع: “هذا ما يدور في ذهني عندما أستمع إلى تلك الأرقام (تحطيم الرقم القياسي كأكثر من وصل لنصف نهائي بطولات الجراند سلام في العصر الحديث)، هناك العديد من الأمور التي أشعر بالامتنان لها”.

أردف: “لدي فرصة هائلة في كل مرة أدخل فيها أرض الملعب في تلك المرحلة من حياتي، لا أعرف كم عدد الفرص التي سأحصل عليها، وبالتالي أحاول الاستمتاع”.

وعن تعامله مع الجمهور الذي دعم فريتز اليوم: “من الطبيعي دعمهم للاعبهم، لا يوجد شيء خطأ في ذلك، أحب الطاقة والأجواء هنا، لا بأس لدي مع ذلك، أشعر بالحماس دائما مع تلك الطاقة، وأحاول استخدامها كوقود لتقديم أفضل ما لدي، لعبت تلك الرياضة لسنوات عديدة، وخضت الكثير من المباريات الملحمية”.

 

المصدر:
kooora

خبر عاجل