شاهد على “عرس النار” في العراق: مالك القاعة فكك الكاميرات وهرب

حجم الخط

بعدما ارتفعت حصيلة ضحايا العرس الدامي في العراق إلى 107 قتلى، لا تزال التحقيقات تكشف مزيداً من التفاصيل.

أطفأ التيار الكهربائي وهرب!

فقد روى أحد الموجودين حقائق مما شاهد، حيث قال إنه كان مدعواً إلى الحفل مع 7 من أقاربه، وتمكن من إنقاذ 20 سيدة، إضافة لزوجته خلال اندلاع الحريق

وأضاف “ستيفن” وهو من سكان عين كاوا بأربيل، أنه جاء إلى الحفلة بناء على دعوة من أهل العريس، موضحاً أنه ركض عندما بدأ الحريق إلى الخارج فشاهد طفلتين، حملهما وأخرجهما من القاعة ووضعهما في غرفة الإدارة لحمايتهما.

كما كشف أن صاحب القاعة أطفأ التيار الكهربائي عن كامل الصالة عند اللحظات الأولى من اندلاع الحريق، مشددا على أنه حاول رفع قواطع الكهرباء، إلا أن المالك منعه وطرده من الغرفة.

كذلك أوضح أن المالك فكك نظام حفظ المعلومات الخاص بكاميرات المراقبة، وأخذ الأموال التي في الخزنة وجميع أغراضه الشخصية وهرب من الشباك بعد أن حطم الزجاج بواسطة كرسي.

107 ضحايا

يشار إلى أن دائرة صحة نينوى كانت أعلنت في بيان اليوم السبت، ارتفاع عدد قتلى الحريق إلى 107، من ضمنهم 41 لم يتم التعرف عليهم بعد.

107 ضحية بينهم 41 غير متعرف عليهم

وكانت السلطات العراقية أعلنت أمس توقيف 14 شخصاً لتورطهم في تلك الحادثة التي وقعت نتيجة عدم احترام قوانين وشروط السلامة، متوعدة بمحاسبة أي مسؤول عن تلك الفاجعة.

أما الحريق الذي بدأ بعد ساعة من بداية الزفاف عندما تسببت الألعاب النارية في اشتعال الزينة المعلقة بالسقف، في قاعة مكتظة لم توجد بها أي طفايات حريق واضحة، أو مخارج طوارئ، فكان هو الأحدث في سلسلة حوادث مأساوية أودت بحياة المئات من الأشخاص في أنحاء العراق خلال الأعوام القليلة الماضية.

المصدر:
العربية

خبر عاجل