ميقاتي: مستعدون للدخول بمفاوضات لتحقيق الاستقرار في الجنوب

حجم الخط

التقى رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي مع الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات السلام جان بيار لاكروا قبل ظهر اليوم في السرايا، في حضور المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان يوانا فرونتسكا، وقائد القوات الدولية العاملة في الجنوب “اليونيفيل” الجنرال ارولدو لازارو، والمستشار السياسي هيرفيه لو كوك في حضور مستشاري رئيس الحكومة السفير بطرس عساكر وزياد ميقاتي.

وجرى عرض التطورات في الجنوب والمساعي الجارية لوقف الحرب في غزة.

وفي خلال الاجتماع، كرر ميقاتي التأكيد على “مطالبة المجتمع الدولي بوقف العدوان الإسرائيلي”.

وقال: “إننا طلاب استقرار دائم وندعو الى حل سلمي دائم، ولكن في المقابل تصلنا تحذيرات عبر موفدين دوليين من حرب على لبنان، الموقف الذي اكرره لهؤلاء الموفدين هو: هل أنتم تدعمون فكرة التدمير؟ وهل ما يحصل في غزة امر مقبول؟”.

وكرر “استعداد لبنان للدخول في مفاوضات لتحقيق عملية استقرار طويلة الامد في جنوب لبنان وعند الحدود الشمالية لفلسطين المحتلة، والالتزام بالقرارات الدولية وباتفاق الهدنة والقرار 1701″.

بدوره، دعا لاكروا كل الأطراف الى التهدئة، والى دعم الجيش في جنوب لبنان واستمرار التعاون بينه وبين اليونيفيل بشكل وثيق”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل