“ح.م.ا.س” بدأت إعادة تأهيل كتائبها شمال قطاع غزة

حجم الخط

تشهد الأوضاع في شمال قطاع غزة تطورات جديدة مع بدء حركة ح.م.ا.س في إعادة تأهيل كتائبها هناك شمال غزة. تأتي هذه الخطوة بعد إعلان الجيش الإسرائيلي عن تفكيكه لتلك الكتائب سابقًا. وفقًا لتقارير أمنية إسرائيلية، تقوم ح.م.ا.س أيضًا بتعيين قيادات جديدة لتحل محل القادة الذين تم اغتيالهم.

في هذا السياق، قالت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، الخميس، إن “ح.ر.ك.ة ح.م.ا.س الفلسطينية بدأت إعادة تأهيل كتائبها في شمال قطاع غزة”.

وكشفت الصحيفة، نقلا عن مسؤولين أمنيين إسرائيليين، أن “ح.م.ا.س بدأت إعادة تأهيل كتائبها، التي كان الجيش الإسرائيلي أعلن تفكيكها في شمال قطاع غزة”.

وبحسب المصدر نفسه، فقد بدأت الحركة أيضاً في تعيين قادة جدد مكان من تم اغتيالهم.

وأضاف أن “الجيش الإسرائيلي يراقب هذه المحاولات”، ويعتبرها “مجردة من القدرات العسكرية”.

وكان البيت الأبيض ذكر، في وقت سابق من هذا الشهر، أن “ح.م.ا.س ما تزال تملك قدرات كبيرة داخل غزة بعد أكثر من 3 أشهر على بدء الحرب بين إسرائيل والحركة الفلسطينية”.

ويواصل الجيش الإسرائيلي عملياته في قطاع غزة، منذ هجوم ح.م.ا.س المفاجئ في جنوب إسرائيل يوم 7 تشرين الاول.

ويقول القادة الإسرائيليون إن “الحرب على غزة لن تتوقف حتى يتم القضاء على ح.م.ا.س وتدمير قدراتها العسكرية والبشرية”.​

خبر عاجل