عمرو دياب يعود إلى لبنان

حجم الخط


يعتبر عمرو دياب، المعروف أيضًا بلقب “الهضبة”، أحد أبرز نجوم الغناء والفن في الوطن العربي، واحد من أكثر الشخصيات الفنية تأثيراً وشعبية في العالم العربي. وُلد عمرو عبد الباسط عبد العزيز دياب في الحادي والعشرين من أكتوبر عام 1961 في بورسعيد، مصر. بدأ دياب مشواره الفني في مجال الموسيقى منذ نعومة أظفاره، وسرعان ما استطاع أن يحقق نجاحًا كبيرًا واسع الانتشار.

كشف النجم عمرو دياب عن عودته إلى بيروت لإحياء حفل غنائي ضخم في بداية موسم الصيف، مثلما فعل الموسم الماضي بعد غياب 12 عاماً عن العاصمة اللبنانية.

وقال الفنان المصري في منشور عبر حساباته على شبكات التواصل الإجتماعي تحت عنوان “بيروت لقد عدنا”: “بعد نجاح الحفلة في الصيف الماضي، يعود عمرو دياب الى بيروت في سهرة ستُقام على الواجهة البحرية في بيروت (وسط بيروت)، وتنظّمها شركتا Mix Productions و venturelifestyle، ويشارك فيها الـ”دي جاي” Rodge”.

وأوضح أن التذاكر ستُطرح للبيع ابتداءً من الثلثاء المقبل، وسيُقام الحفل في 16 حزيران (يونيو) المقبل.

وخلال حفل عام 2023 الماضي، وجّه عمرو دياب رسالة الى جمهوره قائلاً: “أحلى جمهور في الدنيا… لبنان وحشاني جداً… 12 سنة مجيتش بيروت… أنا غلطان”.

وعبّر “الهضبة” عن سعادته بالحشد الجماهيري الضخم قائلاً: “مش عارف أقول إيه، وقت طويل جداً وغبت عن البلد اللي أنا بحبها وأنتم عارفين إني أنا بحبكم جداً”، واصفاً ما عاشه مع الجمهور اللبناني بأنه “ذكريات لا تُنسى”.

وشهدت بيروت تدابير أمنية مشدّدة لمواكبة الحفل وسط حضور أكثر من 18 ألفاً من جمهور “الهضبة”، الذين توافدوا إلى منطقة البيال باللباس الأبيض، بناءً على طلب الشركة المنظّمة للحفل، كما تم تكريم عمرو دياب على خشبة المسرح من الرئيس التنفيذي لـ”أنغامي”، باعتباره الفنان الأكثر استماعاً على المنصة.

يتميز عمرو دياب بأسلوبه المميز في الغناء الذي يجمع بين الإحساس والرومانسية، وتنوعت مجالات أعماله بين البوب، والروك، والرقص، مما جعله ينال إعجاب جمهور متنوع وواسع النطاق. يشتهر دياب بقدرته على تقديم أغاني تلامس قلوب الجماهير وتصل إلى أعماقها، مما جعله أيقونة للرومانسية والعواطف في الوطن العربي.

المصدر:
لها

خبر عاجل