اقتراح تعديل

المادة الثامنة من النظام الداخلي

معلق في مجلس النواب20 تموز 2015

دولة رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري المحترم
تحية وبعد،
نتشرف بأن نتقدم من دولتكم باقتراح يرمي الى تعديل المادة الثامنة من النظام الداخلي للمجلس النيابي مرفقاً بأسبابه الموجبة، متمنين على دولتكم مناقشته وإقراره في الهيئة العامة لمجلس النواب.
وتفضلوا بقبول الإحترام
النائب ايلي كيروز
في 20 تموز 2015
في الأسباب الموجبة
لتعديل المادة الثامنة من النظام الداخلي للمجلس النيابي
إن العمل البرلماني، من حيث دراسة مشاريع القوانين واقتراحاتها المُحالة الى الهيئة العامة للمجلس النيابي، يتطلب مع تطور الحاجات التشريعية وتنوّع مواضيع التشريع، وحجم المشاريع والإقتراحات وتعددها، دراسة ووقتاً وجهداً متزايداً، من النواب، لا يأتلف مع المهلة الموجزة التي نص عليها النظام الداخلي للمجلس النيابي في مادته الثامنة، والتي أعطت النواب مهلة أربع وعشرين ساعة على الأقل لدراسة المشاريع والإقتراحات المُحالة إليهم للتصويت عليها في الهيئة العامة، الأمر الذي قد لا يترك المجال للنواب حتى ولو لقراءة عابرة وسطحية لتلك المشاريع والإقتراحات.
من هنا تبرز أهمية إعطاء مهلة أكبر من الوقت للنواب لدراسة تلك المشاريع والإقتراحات، توصلاً الى دور أفضل في ممارسة التشريع، والتمكن من تأدية مهامهم البرلمانية على أتمّ وجه وبأفضل صورة.
لذا، كانت الحاجة الى تقديم الإقتراح الحاضر لتعديل المادة الثامنة فقرة 3 من النظام الداخلي للمجلس النيابي على الوجه الآتي نصّه :
اقتراح لتعديل المادة الثامنة
من النظام الداخلي للمجلس النيابي
المادة الأولى : تعدل المادة الثامنة فقرة 3 من النظام الداخلي للمجلس النيابي فتصبح على الشكل التالي :
” تتولى هيئة مكتب المجلس، بالإضافة للصلاحيات المنصوص عليها في هذا النظام ” :
(…)
نشر جدول الأعمال المُقرر في بهو المجلس وتبليغه الى النواب مع نسخة عن المشاريع والإقتراحات والتقارير موضوع جدول الأعمال قبل انعقاد الجلسة باثنتين وسبعين ساعة على الأقل وأسبوع واحد على الأكثر.
المادة الثانية : يعمل بهذا التعديل فور إقراره.
وتفضلوا بقبول الإحترام
النائب ايلي كيروز
في 20 تموز 2015

خبر عاجل