مسلسل تشييع “حزب الله” لقتلاه في سوريا… يتواصل

منذ بدء المعارك في سوريا و”حزب الله” يفقد مقاتلين في القتال الدائر. ودائمًا ما كان يحاول النفي أو التستر عبر تضليلات أمنية وإعلامية. إلا أنه مع الهجوم الكبير على “القصير” منذ بضعة أيام، والذي أشرف على انطلاقته أمين عام “حزب الله” شخصيًا، كرّت مسبحة القتلى وامتلأت المستشفيات في البقاع والجنوب والضاحية بالجرحى والمصابين من جراء الهجومات المتتالية للحزب على القصير في حمص.

وتشير المعطيات إلى ارتفاع عدد القتلى في الأيام الأخيرة إلى حوالي الخمسين قتيلا. ويستمر مسلسل التشييع في كافة المناطق اللبنانية، فقد شيّع “حزب الله” في صيدا وآل الصباغ بعد ظهر الأربعاء القتيل الشاب صالح الصباغ الذي قضى في القتال في سوريا. وتقدّم المشيّعين أمين عام التنظيم الشعبي الناصري أسامة سعد ومسؤول قطاع صيدا في “حزب الله” الشيخ زيد ضاهر وحشد من العلماء والمواطنين.

هذا وشيَّع “حزب الله” أيضاً في بلدة صير الغربية القتيل محمد علي أسد بكري الذي قتل في المعارك السورية. حيث تقدم الموكب التشييع شخصيات سياسية وإجتماعية وعلماء دين.

  تشييع القتيل محمد علي أسد بكري

كما شيَّع “حزب الله” في بلدة عين بوسوار القتيل طلال قاسم جزيني الذي سقط في المعارك في سوريا. موكب التشييع تقدمه رئيس كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب محمد رعد وشخصيات وفعاليات.

تشييع القتيل طلال قاسم جزيني

هذا وشيَّع “حزب الله” في بلدة الشرقية القتيل محسن برو. الذي قضى في القتال الدائر في سوريا.

تشييع القتيل محسن برو في بلدة الشرقية

الى ذلك، شيَّع حزب الله في بلدة تفاحتا القتيل محمد حسن حمادي، الذي قتل في معارك القصير. وتقدم موكب التشييع الوزير محمد فنيش ومسؤول المنطقة الثانية في “حزب الله” الحاج علي ضعون والنائب السابق محمد شري وشخصيات وفعاليات وعلماء دين.

تشييع القتيل محمد حمادي في بلدة تفاحتا

المصدر:
العهد

2 responses to “مسلسل تشييع “حزب الله” لقتلاه في سوريا… يتواصل”

  1. كيف يحق لوزير المشاركة في تشييع أشخاص قتلوا في سوريا, أليس هم من يحمون القانون؟ فاذا لبنان ليس في حرب من أين يأتون؟أين أنت يا جنرال؟؟ أين أنتم يا عونيون؟ لا نراكم في مناسبات التشييع

خبر عاجل