برّي لـ”الجمهورية”: إستقالة الحكومة لا يجوز أن تُعطل الدولة وهذا الأمر ديكتاتورية مقنّعة

 اشار رئيس مجلس النواب نبيه برّي الى ان الغاية من تحريك لجنة الادارة والعدل وضمّ اللجنة الفرعية السابقة اليها هي العمل على التوصّل الى قانون انتخابي جديد، وإذا تمكّنا من إقرار هذا القانون في وقت قريب سأقترح تقصير ولاية مجلس النواب الممدّدة وإجراء الانتخابات.

برّي، وفي تصريح لصحيفة “الجمهورية”، ذكر بأنّ تمديد ولاية المجلس إنّما كان من أسبابها العمل لوضع قانون انتخاب جديد، لأنه لو كنّا أجرينا الانتخابات على اساس قانون الستّين لكنّا مدّدنا لهذا القانون 4 سنوات جديدة.

وبالنسبة الى الجلسة التشريعية اليوم، أكّد برّي انّه تلقّى إشارات إيجابية بشأن انعقادها، وقال إنّه يتوقّع أن يتأمّن النصاب القانوني لهذه الجلسة، ولكنه لن يفتتحها إذا لم يتوافر النصاب الميثاقي، علماً أنّه تبلّغ من السنيورة انّ نواب “المستقبل” لن يحضروا لأسباب دستورية.

إلى ذلك، أبدى برّي استياءه من الذرائع لتبرير عدم حضور الجلسات التشريعية في ظلّ الحكومة المستقيلة، مذكّراً بأنّ اتفاق الطائف أقرّه مجلس النواب من دون وجود حكومة، وكذلك فإنّ اتفاق القاهرة أُقِرّ في ظلّ حكومة مستقيلة، وإنّ اتفاق 17 أيار أُلغِي في ظلّ حكومة مستقيلة أيضا، فإذا كان البعض يريد أن يعتبر أنّ هذه القضايا غير دستورية فهل يمكن في هذه الحال اعتبار اتّفاق 17 أيار ما زال قائما؟

وقال برّي إنّ استقالة رئيس الحكومة والحكومة لا يجوز أن تعطّل الدولة من مجلس الوزراء الى مجلس النواب وأن تكبّلَ رئيس الجمهورية، فهذا الأمر ليس مقبولاً، وقد قلت اليوم (الثلثاء) للرئيس نجيب ميقاتي والرئيس فؤاد السنيورة إنّ هذا الأمر هو ديكتاتورية مقنّعة ولن اقبل به.

وأشار بري الى أنّ الفريق الآخر اختبر مرونتي، ولكن يتناسى صلابتي، ساخراً من القائلين عنه إنّه ينفّذ تعليمات “حزب الله”. وقال إنّ هذا الكلام يجعلني أدرك اكثر كم انّ الحزب مظلوم.

وكشف برّي أنّه اقترح على السنيورة ان يتقدّم “المستقبل” بلائحة مشاريع قوانين يمكن إدراجها في جدول اعمال الجلسة وتناقش، وعندها إمّا تقرّ وإمّا نُعيدها الى اللجان لدرسها، بحيث لا يكون هناك أيّ شيء مقفل.

وكرّر القول: “أنّني مستعدّ للتنازل في مجال صلاحياتي، ولكن لا يمكن ان اتنازل عن ايّ من صلاحيات المجلس في هذا المجال”.

المصدر:
صحيفة الجمهورية

One response to “برّي لـ”الجمهورية”: إستقالة الحكومة لا يجوز أن تُعطل الدولة وهذا الأمر ديكتاتورية مقنّعة”

  1. يا دولة الاستيذ تتحدث عن الديكتاتورية وسيادتك اقفل مجلس النواب 18 شهر وشارك ويشارك السلاح الطاهر في اخضاع البلد بالتهديد المستمر. فلا حكومة الا على قياسكم واعضاؤها وحقائبها على ذوق حلفائكم العونيين وكلما قال احد السياسيين ما لا يعجبكم تنطع له الطاووس برعده مهددا متوعدا…وتتحدث عن ديمقراطيتك وديكتاتورية الغير…ان كنتم لا ترحمون البلد والشعب على الاقل استحوا وخففوا استكباركم.

خبر عاجل