حاصباني: لا يمكن وضع قانون إنتخابي يلغي مكوناً أو يصفه في دائرة الغموض

أوضح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة غسان حاصباني أنه يعدّ خطّة حول التغطية الإستشفائية، مشدداً على أن نجاحها لا يتحقق إلا بعد تأمين التمويل اللازم.

وأشار حاصباني في حديث الى وكالة “أخبار اليوم”، الى ان النظام الإستشفائي الشامل يجب أن يكون موجوداً في لبنان، لكن لا يمكن إنشاء نظام دون توفير استدامته، فمثل هذا الأمر ليس فكرة وتنتهي في ما بعد أو عملية موقتة.

وذكّر حاصباني بمحاولات، في هذا المجال، حصلت سابقاً من خارج وزارة الصحة ولكنها لم تنجح، حيث في فترة سابقة حاول الضمان تأمين التغطية الإستشفائية التامة لكنه لم ينجح، وهو اليوم يعاني الكثير من المشاكل.

وسئل: حين يتأمّن مثل هذا النظام، ألا يتوقع أن تزيد نسبة الإقبال على طلب الإستشفاء على حساب وزارة الصحة، أجاب حاصباني: لذا نحن لا نتسرّع، ونعمل على أساس الواقعية والموضوعية، ونجري الدراسات الرقمية.

ولفت الى أن التمويل لن يكون كاملاً من الدولة لأن خزينة الدولة لا تحتمل تمويل كل النفقات.

من أين سيكون هذا التمويل إذاً، أوضح حاصباني: نبحث في الكثير من الموارد والإحتمالات. قائلاً: لا أريد استباق الأمور خصوصاً وأننا ما زلنا في مرحلة إجراء الدراسات.

أما في الشأن السياسي، أوضح أن أي قانون إنتخابي يجب ان يحقق التمثيل الصحيح لكل مكوّنات المجتمع اللبناني بغضّ النظر عن حجمها. بمعنى أن التمثيل النسبي يجب ان يكون واضحاً. فلا يمكن ان نخلق قانوناً إنتخابياً يلغي مكوّناً أساسياً من المكوّنات اللبنانية او يضعه في دائرة الغموض بالنسبة الى المشاركة في الحكم.

وشدّد على أن قانون الإنتخاب يجب ان يلغي أفكار التطرّف الطائفي أو الحزبي ويسمح لكل الفئات اللبنانية ان تنتخب بعضها البعض. وتابع حاصباني: لا يجوز وضع قانون إنتخاب تشعر فيه أي فئة أنها مغبونة، وبالتالي لن يكون لبنان البلد الوحيد في العالم الذي يصل الى مقاربة مختلطة بين مبادئ القوانين ومعاييرها.

وإذ شدّد على ضرورة ان تكون المعايير ثابتة، رأى أن المقاربة بين النظام النسبي والنظام الأكثري هو حسب ما يؤدي الى التمثيل العادل لكافة مكوّنات المجتمع اللبناني، أي المكوّنات الطائفية والمكوّنات الحزبية.

وأكد أنه لا يجوز أن يكون القانون على قياس جهة معينة بل يجب ان يناسب الجميع دون استثناء.

حاصباني من لندن: سنعيد للمواطن ثقته بالدولة ومسؤوليها

المصدر:
أخبار اليوم

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

خبر عاجل