بالصور: المؤتمر التنموي لـ”القوات” – بيروت

عقدت “القوات اللبنانية” –  بيروت مؤتمراً تنموياً تحت عنوان “الإنماء… لنبقى” برعاية رئيس حزب “القوات اللبنانية” الدكتور سمير جعجع الجمعة 17 شباط في فندق “ألكسندر” الأشرفية، وذلك ضمن الخطة التي يعمل عليها جهاز التنمية المحلية في “القوات” بإشراف من الـCDDG بهدف ازدهار المجتمعات في لبنان وصون وحماية الموارد الطبيعية فيها، من خلال نشر مفاهيم التنمية المستدامة لبناء مجتمع متطور ومتقدم إقتصادياً، إجتماعياً، وسياسياً.

بحضور النائب عاطف مجدلاني ممثلاً رئيس الحكومة سعد الحريري، وزير الدولة لشؤون التخطيط ميشال فرعون، النائب نديم الجميل، النائب سيرج طورسركسيان، النائب عبدالله فرحات، المسؤول السياسي لمنطقة بيروت في “القوات اللبنانية” المهندس عماد واكيم ممثلاً الدكتور سمير جعجع، محافظ بيروت السيد زياد شبيب، رئيس جهاز التنمية المحلية في “القوات” السيد مارك زينون، منسق بيروت في “القوات” السيد بول معراوي، رئيس مجلس بلدية جمال عيتاني ممثلاً بنائب رئيس مجلس بلدية بيروت، السيد أحمد الحريري ممثلاً بالمهندس بشير عيتاني، القيادي في “التيار الوطني الحر” السيد ميشال متني، ممثل عن المطران بيروت لطائفة السريان الأرثوذكس دانيال كورية، ممثل عن متوبوليت للروم الأرثوذكس المطران الياس عودة، ممثل عن رئيس أساقفة بيروت للموارنة المطران بولس مطر، ممثل عن البطريرك الأرمن الكاثوليك مار مرسيي تازايان المحامي ايلي شربشي ممثلاً الطائفة السريانية وعدد من مخاتير بيروت والفعاليات السياسية.

بدايةً، افتُتح المؤتمر بالنشيدين الوطني والقواتي. وكانت كلمة للأمين العام السابق لحزب “القوات” والمسؤول السياسي لمنطقة بيروت في الحزب المهندس عماد واكيم ممثلاً الدكتور سمير جعجع، نقل فيها تحية رئيس الحزب لبيروت الأبية، مؤكداً أن “القوات” ستعمل على قدم وساق ونار حامية لأن هدفها الأساسي قيام الدولة اللبنانية بكل مقوماتها.

واكيم خلال المؤتمر التنموي لـ”القوات” – بيروت: عملنا الإنمائي سيكون على قدم وساق ونار حامية

ثمّ ألقى منسق بيروت في حزب “القوات اللبنانية” المهندس بول معراوي كلمةً، وقال: “باسم ست العواصم بيروت، اهلاً وسهلاً بالجميع، فرداً فرداً بيروت بتكبر فيكن.

كلنا منعرف تاريخ هل المدينة العريقة ملتقى الحضارات كلنا منفتخو فيها ومنتباها ان نحن ولاد بيروت.

بس يا هل ترى منعرف شي عن مستقبل بيروت … منعرف كيف هل المدينة هتكون بعد ٢٠ او ٣٠ سنة

شي مرة فكرنا ان المدن يلي حاولنا مع التطور التكنولوجي يمكن تسبقنا ويضيع رونق بيروت.

اكيد كل الحكومات ل مرئت خططت لبيروت من Echochard 1964 الى سوليدير.

بس ولا مرة كان المشروع يتكمل على الآخر دايمن منوقف بنص الطريق.

انا بدي احلم

مدخل بيروت الشمالي يكن في مرفأ سياحي كبير يستقبل السفن السياحية في فنادق ٥ نجوم لمدينة ملاهي وكازينو و أوبرا ومستشفى يشجع السياحة الاستشفائية.

مدخل بيروت الجنوبي يكن في مساحة لتطوير المطار مع فنادق لركوب transite مركز لرجال الاعمال ومدينة معارض.

بدي احلم ان المساحة الفارغة مثلاً سكك حديد تصير حدائق للتنزه والرياضة.

بدي احلم ان العز راجع لبيروت

ما بدنا مشاريع عشوائية بدنا خطة متكاملة من خلال مخطط توجيهي عام: عمراني، ثقافي، سياحي، إجتماعي يليق بست العواصم بيروت.

الإتكال على الله وعليكم لكل العالم تقول نيال بيروت مش ديعان بيروت”.

بعدها تمّ عرض فيديو تناول الإنجازات والمشاريع الانمائية التي قام بها جهاز التنمية المحلية في “القوات اللبنانية” منذ تأسيسه وحتى اليوم.

حلقات الحوار

ثمّ إفتُتحت حلقة الحوار الاولى تحت عنوان “التخطيط العمراني”، التي أدارها الإعلامي فادي شهوان، بحيث قدّم المهندس نبيل أبو جوده شرحاً عن المخطط التوجيهي لمدينة بيروت، شدد فيه على أهمية وضع خطط للتنظيم المدني.

أما الدكتورالمهندس فريد كرم وتحت عنوان “رؤية انمائية لمدينة بيروت: دراسة حالة كرم الزيتون” فقد تحدث عن تراجع المساحات الخضراء في بيروت متطرقاً الى تلك التي تحتاج للاهتمام والعناية. هذا وقد قدّم عرضاً عن الحلول الممكنة لمنطقة كرم الزيتون وذلك من خلال إنشاء مؤسسة عامة لاعمار المنطقة.

بعدها قدم السيد جو ذكور عرضاً عن مشاكل “مواقف السيارات والنقل العام” وكيفية ايجاد حل لها من خلال اعتماد وسائل النقل العام التي بدورها تحتاج الى تنظيم، ما يؤدي الى تخفيف عدد السيارات على الطرقات، وتخفيض نسبة استهلاك الوقود والغازات المنبعثة المسببة للتلوّث، وتشجيع النقل البديل.

 انتهت الحلقة الأولى بمداخلات ونقاش مع الحضور عن المواضيع التي طرحت ومنهم ممثلي بلدية بيروت.

بعدها انتقل الحضور الى حلقة الحوار الثانية تحت عنوان “البيئة”، فإفتتحت الدكتورة كارول السخن الحلقة  بدراسة عن “بيروت والتلوث” عرضت فيها التحديات التي تواجه المدينة ومخاطر التلوث الذي يفتك بها وتداعياتها مع التشديد على دور البلدية لايجاد وتنفيذ الحلول المطروحة .

أما المهندس زياد ابي شاكر قدم شرحاً مفصلاً “حول مسلخ بيروت” مع رؤية مستقبلية عن معالجة علمية حديثة لنفايات المسلخ لاستخراج أسمدة صالحة للزراعات العضوية بالاضافة الى الاستفادة من النفايات الأخرى وتحويلها الى طاقة .

وفي المحور الأخير، فتحدث المهندس رولان ماري عن “النفايات في مدينة بيروت: الطرق الحديثة للمعالجة” وتمحورت مداخلته عن المحارق كحلّ بحيث أشار الى أن المحارق ليست كما يروج البعض بأنها مؤذية ومضرة خاصة اذا نُفّذت بطريقة علمية، وقد عدّد بعض الفوائد الاقتصادية والبيئية مستنداً على عدة أمثلة اعتُمدت في ألمانيا، اليابان والنمسا.

وكانت مداخلة ونقاش مع الحضور.

واختُتم المؤتمر بكلمة شكر لواكيم ثمّ بصورة تذكارية للجميع.

بالصور: المؤتمر التنموي لـ”القوات” – بيروت (تصوير داني لحود)

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل