قاطيشه في تكريم متقاعدي القوى المسلحة: دير الأحمر الخزان الأساسي بالدفاع عن الوطن

 

أكد العميد المتقاعد وهبي قاطيشه أن “أهل دير الأحمر صف واحد، قوات لبنانية أو متقاعدين أو غير متقاعدين، لأن هذه المدينة لا تعرف المصلحة الشخصية ولا يعلو عليها الا المصلحة الوطنية، مصلحة الوطن الكبيرة، لذلك نحن في القوات اللبنانية نعتبر دير الأحمر ضيعتنا، وضيعتنا الأساسية. لماذا؟ لأنها هي الخزان الأساسي في الدفاع عن الوطن والقوى الأمنية والجيش وهي الأساس في المقاومة مع القوات اللبنانية ضد الغرباء ومع الدفاع عن الوطن”.

وشدد قاطيشه خلال تمثيله رئيس حزب “القوات اللبنانية” الدكتور سمير جعجع  في حفل تكريم متقاعدي القوى المسلحة اللبنانية، لمركز دير الأحمر في “القوات اللبنانية” – منطقة البقاع الشمالي بمناسبة عيد الاستقلال وتحت عنوان “وفاءً لتضحياتكم”، على أنه “نعمل لتأسيس وطن، رغم وجود الدويلة في الدولة، وطن رسالة، وطن مميز، وعندما سيصبح لدى الآخرين لبنان أولاً، كونوا على ثقة عندها سيبنى لبنان الوطن القويّ. تزنروا بالإيمان وتسلّحوا به كما دائماً، موحدين في البلدة وفي المنطقة، يداً واحدة صفاً واحداً، احتضنوا الرأي المغاير مهما يكن في سبيل لبنان.

وقد احتفل المطران حنا رحمة بالذبيحة الالهية على نية لبنان والمكرمين المتقاعدين في القوى المسلحة، مشيراً في عظته  إلى أنه “نحن مع الدولة التي تربط الجميع وتحمي الجميع وتتسع للجميع وتعطي الحقوق للجميع ، نحن مع الدولة التي هي أم لكل مواطن، هذا هو خيارنا وهذه هي رؤيتنا ونحن ككنيسة هذا هو تفكيرنا وأن لبنان لن يبقى ولن يستمر الا بحضور الدولة والدولة الفاعلة القوية الناشطة السليمة بكل أجهزتها”.

ودعا رئيس مركز دير الأحمر شحادة الديراني بدوره، إلى إعاده النظر بالظلم الذي طال بعض المتقاعدين في القوى المسلحة ولإسترجاع حقوقهم أسوة بالمناطق الأخرى.

وحيا العميد الركن اميل مسلّم باسم المتقاعدين، من جهته، الجيش البطل وكل القوى المسلحة الساهرة على أمن الوطن، مؤكدا أنه كنا ونبقى من دعائم البنيان الأساسي في بناء وحماية استقلال لبنان، وان شعار شرف تضحية وفاء نشربه من ثدي امهاتنا منذ ولادتنا ويشهد على ذلك ما سطره ابناؤنا من بطولات شرف وكرامة وعنفوان واستشهاد اينما حلوا ان في صفوف الجيش اللبناني او في سائر القوى المسلحة او في صفوف القوات اللبنانية.

وتابع مسلّم: “في زمن الوصاية السورية عملت ايادي خفية بخبث ممنهج لإخراجنا من مؤسسات الدولة، وتعرفون الحيثيات، فاضطر اكثر من 60 % من شبابنا للتقاعد على العمر الأدنىللتقاعد، وعدد كبير منهم أُخرج ظلما بدون تقاعد ولم تصحح اوضاعهم أسوة برفاقهم اللذين تم تسوية اوضاعهم، ولم يتطوع الا عدد ضئيل جدا لم يتجاوز الـ5 % مما كنا عليه، والآن المطلوب ان نعود بكثافة وبقوة على الجيش اللبناني وعلى سائر مؤسسات الدولة لتعود اقوي ويعود لها التوازان الحقيقي”.

 

حضر الحفل رئيس حزب القوات اللبنانية د. سمير جعجع ممثلاً بالعميد المتقاعد وهبي قاطيشه، راعي أبرشية بعلبك –دير الأحمر المطران حنا رحمة، ممثل قائد الجيش العماد جان القهوجي العميد حسن يوسف. ممثل مدير الامن الداخلي النقيب شربل اسطفان، منسق منطقة البقاع الشمالي المهندس مسعود رحمة، رئيس اتحاد البلديات منطقة دير الاحمر المهندس ميلاد العاقوري، وعدد من الضباط والعسكريين، رؤساء بلديات ومخاتير البلدة، وفاعليات المنطقة.

وقد قدّمت الحفل الإعلامية والزميلة ماريا جمعة.

 

 

 

 

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل